ملاحظة !!! عزيزي المستخدم، جميع النصوص العربية قد تمت ترجمتها من نصوص الانجليزية باستخدام مترجم جوجل الآلي. لذلك قد تجد بعض الأخطاء اللغوية، ونحن نعمل على تحسين جودة الترجمة. نعتذر على الازعاج.
يدعو إرنست ويونغ دول مجلس التعاون الخليجي إلى أتمتة الضرائب وتدريب الموظفين
الفئة: الكويت
ernst-and-young-calls-on-gcc-states-to-automatize-taxes-&-to-train-staff_kuwait

أعلن "إيرنست آند يونغ" ، شريك الضرائب في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (MENA) ، شريف الكيلاني ، يوم الخميس أن دول مجلس التعاون الخليجي يجب أن تبحث عن وسائل لتمهيد الطريق أمام الضرائب التلقائية. وقال الكيلاني لوكالة الانباء الكويتية (كونا) انه من المهم تدريب الموظفين وتطوير الموارد البشرية لمواجهة التحديات الاقتصادية القادمة التي تواجه المنطقة من خلال الوسائل التكنولوجية.

ضمن نطاق الضرائب ، يلعب التطور التكنولوجي دورًا كبيرًا في تبسيط هذه العملية ، كما أكد الكيلاني الذي شدد على ضرورة تدريب الموظفين على التعامل مع الضرائب في هذا الصدد. وأشار إلى أنه في المملكة المتحدة ، فإن عملية أتمتة الضرائب مرت بمراحل مختلفة إلى أن سمحت لدافعي الضرائب بالقلق بشكل أقل بشأن هذه العملية.

عندما يتعلق الأمر بدول مجلس التعاون الخليجي ، قررت دول المنطقة عمومًا المضي في فرض ضرائب القيمة المضافة (VAT) ؛ غير أن الكيلاني أشار إلى أن هذا النوع من الضريبة قد تم تنفيذه بنجاح في العديد من دول منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ، إلا أن العملية قد ترجئ من بلد إلى آخر نتيجة للاختلافات في التشريعات.

ضريبة القيمة المضافة هي عملية يتم فيها إضافة الضرائب إلى المنتجات أو الخدمات في كل مرحلة من مراحل الإنتاج أو التوزيع. فيما يتعلق بدول مجلس التعاون الخليجي ، قال مسؤول EY أن البحرين سوف تستخدم ضريبة القيمة المضافة بحلول يناير 2019 بينما الكويت وقطر وعمان ، لم تذكر تاريخًا محددًا يتم فيه تنفيذ العملية. بدأت المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة في استخدام ضريبة القيمة المضافة في يناير الماضي. وفي سياق مناقشة الضرائب المباشرة ، قال الكيلاني إن مثل هذه العملية تختلف من بلد لآخر حسب احتياجاتهم. ومع ذلك ، سيكون من المهم معالجة التحديات الاقتصادية القادمة واتخاذ الإجراءات اللازمة لتجنب العواقب الوخيمة.

وأشار إلى أن الحرب التجارية الحالية بين الولايات المتحدة والصين - الناتجة عن السياسات الأمريكية لخفض الضرائب على مواطنيها ، وخلق الوظائف ، وفرض ضرائب إضافية على الواردات ، وخاصة من الصين - ستكون لها عواقب.

وأضاف أن دول الخليج يجب أن تستخدم عائداتها المتوقعة من ضريبة القيمة المضافة ، والتي قد تصل إلى 25 مليار دولار ، لتضيف إلى الدخل لاقتصاداتها القائمة على النفط. وذكر أن فرض الضرائب سيكون نوعًا من العمليات التي من شأنها قياس قوة أي اقتصاد ، مشيرًا إلى أنه من المتوقع أن تفرض دول مجلس التعاون الخليجي الضرائب.

وقال الكيلاني إن الشركة قامت بالتشاور حول مسألة السياسات الضريبية ، مضيفًا أن الضرائب المنخفضة التي تشهدها الدول العربية ودول مجلس التعاون الخليجي سيكون لها تأثير جيد من حيث جذب الاستثمارات وفرص العمل. إن تنفيذ ضريبة القيمة المضافة بشكل كامل في دول مجلس التعاون الخليجي هو أكبر تحول اقتصادي يواجه الشركات في المنطقة ، كما قال الكيلاني الذي أكد أنه سيكون له تأثير على الأعمال والوظائف.

 

المصدر: ARABTIMES

07 Dec, 2018 0 90
مشاركة التعليقات
أخبار الكويت محلية أخبار الجريمة قوانين جديدة وسائل الترفيه